البحث
اضطرابات النوم.. كيف يتعاملون معها في شهر رمضان
  • نشر في 2023/03/05 الساعة 2:40 م
  • نشر في صحة
  • 51 مشاهدة

ماذا نعني باضطرابات النوم؟

يقول الطبيب النفسي الألماني أولريش فودرهولتسر إن اضطرابات النوم تعني عدم القدرة على التمتع بنوم هانئ ومريح في ما لا يقل عن 3 ليال أسبوعيا على مدار فترة تزيد على 4 أسابيع، وذلك في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية.

بعض أسباب اضطرابات النوم

أمراض الغدة الدرقية.

الأمراض العصبية.

اضطرابات التنفس الليلية، بأن تكون لدى الشخص صعوبة في التنفس في أثناء النوم، ومن أعراض ذلك الشخير.

وجود مشاكل في العمل أو العلاقات الشخصية.

كيف يؤثر شهر رمضان على النوم؟

تقول مؤسسة حمد الطبية في قطر إن كثيرا من الناس ينامون بشكل متكرر وغير منتظم في أثناء اليوم الواحد خلال شهر رمضان، وذلك بسبب طبيعة الشهر الكريم والعبادات الدينية والعادات الاجتماعية المحفزة على السهر، ومن ثم الاستيقاظ في وقت متأخر من النهار، وخروج نمط النوم عن نسقه الطبيعي.

كما يلجأ بعض الأفراد إلى حرمان أنفسهم من النوم في أثناء النهار بسبب ارتباطهم بمواعيد العمل، حتى يصيب النوم المتقطع الإنسان بدرجة من الحرمان من النوم أو عدم الاكتفاء من النوم أو النوم والاستيقاظ في أوقات غير مرغوبة من الليل أو النهار.

وتؤكد المؤسسة أن هذا السلوك يرفع نسبة الإصابة باضطرابات الساعة الحيوية كمتلازمة تأخر مرحلة النوم، واختلال أوقات النوم والاستيقاظ ليلا بدلا من النهار.

وقد يستوفي كثير من الأفراد معظم ساعات نومهم خلال النهار، إلا أن كثيرا منهم يشكو من أعراض نقص النوم بسبب التغيير المفاجئ في مواعيد النوم والاستيقاظ، واضطراب إفراز بعض الهرمونات كالميلاتونين، حيث تصل قمة إفرازه في الليل خلال فترة النوم، ومستوى هذا الهرمون ينخفض كثيرا خلال النهار، مما يساعد الجسم في الحفاظ على التوازن لأنه يتحكم في الساعة الطبيعية بالجسم، التي تتمثل في دورات النوم والاستيقاظ المتزامنة مع الليل والنهار.