البحث
انتشار “السحايا”.. زيادة مفاجئة بعدد الحالات في السليمانية
  • نشر في 2023/04/25 الساعة 9:52 ص
  • نشر في صحة
  • 50 مشاهدة

أكدت إدارة مستشفى “الدكتور جمال أحمد رشيد” للأطفال في محافظة السليمانية ضمن إقليم كوردستان، يوم الثلاثاء أن الكوادر الطبية بالمحافظة، رجحت أن المرض المنتشر بين الأطفال حالياً هو مرض فيروسي وبالتالي يسهل علاجه، داعية الآباء إلى تحمل المسؤولية ومنع اختلاط أطفالهم بالآخرين.

 

وقال مدير المستشفى، الدكتور بشدار عبد الله، في مؤتمر صحفي إن “مرض السحايا ليس جديداً وهو موجود منذ مئات السنين، لكن الجديد هو الزيادة المفاجئة في عدد الحالات”.

وأضاف، أن “كل يوم هناك اجتماع مع اللجان المختصة وبإشراف القائممقام لدراسة الحالات التي أدخلت إلى المستشفيات في الأيام السابقة”، مردفاً: “سيتم اتخاذ قرارات علمية وبدأنا الإجراءات حتى نتمكن من التعرف الكامل على هذا النوع من المرض وعلاجه”.

 

وأشار عبدالله إلى تسجيل “أكثر من خمس حالات من التهاب السحايا يوميًا والأطباء يعتقدون الآن أن التهاب السحايا هو عدوى فيروسية مختلفة عن البكتيريا، والفيروسات تحتاج إلى وقت لعلاجها”.

وتابع: “إذا تأكدنا من أنه فيروس ، فلا ينبغي إعطاء الأدوية البكتيرية للمرضى لانه قد يتسبب بعواقب وخيمة، كون العدوى البكتيرية لها تداعيات كبيرة”.

حيث بلغ عدد الأطفال المصابين بمرض السحايا حتى الآن إلى 40 طفلاً، وسط ترجيحات رسمية بارتفاع العدد، بحسب مديرية صحة حلبجة.

 

وبشأن وفاة طفل في السليمانية، بين مدير مستشفى الأطفال أن “الطفل الذي توفي كان يعاني من الإسهال والقيء ونُقل إلى المستشفى متأخرًا وكان يعاني من الجفاف الشديد، وللأسف نشهد عشرات وأحيانًا 100 حالة وفاة كل عام بسبب أخطاء الوالدين”.

ولفت عبد الله، إلى أن “أهم شيء بعدما يشعر المصاب بأعراض التهاب السحايا، هو عدم اختلاط هؤلاء الأطفال مع أي شخص باستثناء الطبيب الاخصائي، لأن معظم الأطفال الذين يظهرون للآخرين معرضون للخطر وغالباً ما يُحضرون إلينا”.