البحث
علاجات منزلية للحموضة
  • نشر في 2023/03/25 الساعة 12:08 م
  • نشر في صحة
  • 54 مشاهدة

الإحساس بحرقانِ في المعدة أو الحلق أمر وارد الحدوث، خاصة بعد تناول بعض الأطعمة، وهو شعور غير مرغوبٍ به أبداً، وله الكثير من الأسباب، مثل: توقيت الوجبات غير المناسب أو وضعية الجسد وطريقة الجلوس بعد تناول الطعام، أو التدخين، أو الاستخدام المفرط للتوابل.

 

وفي حال كنت تشعرين بالحموضة المعوية، فإن هناك بعض العلاجات المنزلية، التي يمكنها أن تساعدك في تهدئة الأعراض المؤلمة للارتجاع الحمضي مع تعزيز عملية الهضم، وهنا سنخبرك ببعضها.

 

مضغ أوراق الريحان أو شربها
يعرف هذا النبات بخصائصه المهدئة ويمكنه إراحة جهازك الهضمي في بضع دقائق فقط، حيث إن مضغ أوراقه يساعد معدتك على إفراز المخاط الذي يخفف من أعراض الإحساس بالحرقان وتخفيف حمض المعدة.

وإذا كنت لا تحبذين مضغه، فكل ما عليكِ هو تحضير كوب ساخن مشبع بالبخار منه، عن طريق غلي أوراقه في بعض الماء وشربها طوال اليوم للحصول على نتائج رائعة.

 

تناول كوب من الماء الفاتر
شرب الماء الفاتر يساعد في الكثير من الأمور، وأحدها تخفيف أعراض ارتجاع المريء والارتجاع الحمضي، الناتجة عن الزيادة في إنتاج أحماض المعدة، إذ إنه يساعد في تسهيل عملية الهضم وتهدئة بطانتها.
لذا، قومي بشرب كأس من الماء الفاتر معدة فارغة وعدة أكواب أخرى خلال اليوم للحصول على نتائج مثالية.

 

مضغ قصب السكر
يحتوي هذا القصب على كميات مناسبة من المغنيسيوم التي تساعد في تعزيز الهضم وصحة الأمعاء مع تخفيف ارتداد الحمض والانتفاخ، وكل ما عليكِ فعله هو مضغ قطعة صغيرة منه للحصول على نتائج في اللحظة نفسها.

 

تناول اللبن
يمكن للبن البارد فعل المعجزات لصحة معدتك وهو ترياق ممتاز للحموضة، حيث يحتوي على حمض اللاكتيك الذي يساعد في مقاومة أحماض المعدة، مما يوفر لك الراحة الفورية من الأعراض المزعجة لهذه الحالة، إضافة إلى أنه يساعد في منع الغازات والانتفاخ، لوجود البروبيوتيك في مكوناته.

 

بذور الشمر
يمكن القول بأنها بمثابة عصا سحرية لحل جميع مشاكل الجهاز الهضمي، حيث تحتوي هذه البذور على مركبات قوية تساعد في استرخاء العضلات والأمعاء، ما يزيد من تهدئة الأمعاء ومساعدتها لتعمل بشكل صحيح.