البحث
هل ستتوقف الهزات الإرتدادية “توابع الزلزال” في تركيا وسوريا؟
  • نشر في 2023/02/22 الساعة 9:36 ص
  • نشر في العالم
  • 91 مشاهدة

 الهزات الارتدادية هي عبارة عن سلسلة زلازل صغيرة أو لاحقة تعقب الزلزال الرئيس، حيث أصبحت حديث الناس في تركيا وسوريا، متسائلين متى ستتوقف هذه الهزات؟

 

وتتعرض المناطق التركية والسورية المنكوبة التي ضربها الزلزال المدمر في السادس من شباط الجاري، لهزات ارتدادية بشكل يومي، إلا أن أعنفها كان مساء الاثنين، في محافظة هاتاي التركية بقوة 6,4 درجة، فضلاً عن بضع مدن سورية أخرى منها اللاذقية وحلب وحمص وغيرها، أدت لخسائر بشرية ومادية باهظة.

 

ويحاول متخصصون في رصد الكوارث الطبيعية تحديد المدة التي تستغرقها الهزات الارتدادية، وما إذا كانت ستتوقف في وقت محدد أم لا، مقدمين نصائح لتجنب هذه الهزات، قدر الإمكان، رغم أنه من الصعوبة بمكان التكهن بالكيفية الحقيقية التي تسير بمقتضاها هذه الكوارث.

 

ويضيف الاختصاصي في علم الزلازل في تصريح لوكالات “تتصف هذه الزلازل اللاحقة دائما بأنها أقل قيمة من الزلزال الرئيس، إلا أنها تثير انتباه الباحثين بشكل متزايد كلما كان الزلزال الرئيس ذا قدرة تدميرية أكبر وأقل عمقا، لأنها تعتبر المؤشر الأهم على تراجع قيمة الطاقة المختزنة في البنية الجيولوجية المولدة للزلزال الرئيس، وبالتالي تعطي نوعا من الاطمئنان بأن الحدث الأسوأ قد مر بسلام وانتهى“.

متى ستتوقف الهزات الارتدادية؟

 

ويقول الدكتور محمد داود : “لا تتوقف الزلازل الارتدادية حتى يعود مستوى النشاط الزلزالي في المنطقة المدروسة إلى مستواه الاعتيادي لما قبل حدوث الزلزال الرئيس، ويتم تأكيد ذلك من خلال مراكز الرصد الزلزالي، كما تستخدم قياسات الأقمار الصناعية لتغيرات سرعة الحركة الدائمة للقشرة الأرضية والتأكد من عودتها لما كانت عليه قبل الكارثة“.

 

وتشير مراكز رصد إلى أن بعض الزلازل تخلف هزات قد تستمر لعدة أسابيع، أو شهور لا يمكن تحديدها على وجه الدقة.

نصائح لتجنب الهزات الارتدادية
عادة ما تنصح مراكز رصد الزلازل ووزارات الصحة والجهات المعنية المواطنين باتباع إجراءات وتدابير معينة للحد من الزلازل أو للحماية منها، قدر الإمكان، مثل: الاستلقاء والتحصن بأجسام قوية أو الهروب إلى ساحات فارغة وعدم استخدام المصاعد الكهربائية، وغيرها“.